باسم المدبر الرسولي: الاستاذ سهيل دعيبس يسلم المحسنة الكبيرة هيلجا برايبر وساما تقديريا

11-08-2018  17:16

 

 باسم المدبر الرسولي
الاستاذ سهيل دعيبس يسلم المحسنة الكبيرة هيلجا برايبر وساما تقديريا

 

بيت جالا: يقوم الأستاذ سهيل دعيبس بجولة في بعض المدن الألمانية تستغرق بضعة أيام تهدف في البداية إلى تكريم إحدى المحسنات الكبيرات للمدرسة بالإضافة إلى لقاءات في بعض المدارس والرعايا بهدف التعريف بالمدرسة وخلق الشراكات وبناء البرامج.

 

حيث قام في اليوم الأول بزيارة المحسنة هيلجا في منزلها في مدينة فرايبورغ الالمانية بحضور العديد من الأصدقاء ورؤساء بعض المؤسسات وقام بتسليمها وسام القبر المقدس وشهادة تقدير من المدبر الرسولي شاكرا لها جهودها وعطاءها الكبيرين باسم المدبر الرسولي والبطريركية اللاتينية وأسرة المدارس عموما ناقلا تحيات وشكر المدير العام الأب إياد الطوال. وأسرة مدرسة بيت جالا خصوصا حيث نقل إليها تحيات وشكر كل العائلات التي تدعمها وتساندها السيدة هيلجا من خلال عملها وبرنامجها بالإضافة إلى عموم أسرة المدرسة التي يمثلها من مدرسين وموظفين وعاملين وطلاب وأولياء أمور.

 

وبدورها عبرت السيدة هيلجا عن تقديرها الكبير لهذه اللفتة وشكرها للمدبر الرسولي وجميع الكهنة الذين عرفتهم وعملت معهم في رعية بيت جالا مستذكرة الأب نضال قنزوعة والأب إبراهيم الشوملي شاكرة للأب الشوملي دوره المهم في هذا التكريم بصفته امين سر البطريركية اللاتينية ونظرته الخاصة المفعمة بالمحبة والتقدير الدائمين والعمل الدؤوب والمتواصل . وشكرت أيضا الأستاذ سهيل على حضوره خصيصا لزيارتها بالرغم من الصعوبات العديدة التي مرت بها الرحلة حيث أكدت على أن ما تقوم به هو بدافع محبتها للأرض المقدسة ولبيت جالا تحديدا وعائلاتها ومدرستها اللاتينية المميزة وأنها تحمل في قلبها صور طلابها واهلهم والمدرسة. معلنة تسليم رئاسة البرنامج والمؤسسة إلى شخص السيد وليم بسبب وضعها الصحي طالبة إسنادها ودعمها بالدعاء والصلاة.

 

هذا وقام الأستاذ سهيل بزيارة بعض المدارس والرعايا في تلك المنطقة حيث تم تبادل العديد من الأفكار والبرامج المشتركة وتتواصل اللقاءات خلال الزيارة التي ما زالت مستمرة بهدف تعزيز مكانة المدرسة وخلق الشراكات.

 

هذا وقد تم تنظيم العديد من اللقاءات الشعبية قدم خلالها الأستاذ سهيل شرحا تفصيليا حول المدرسة تاريخا وحاضر وأفكار مستقبلية متوقفا عند التحديات والوضع الفلسطيني العام والمعوقات التي يعيشها.

 

هذا وقدم الأستاذ سهيل شكره العميق وتقديره الكبير الصحفية بيترا وورث وزوجها اروين التي ترافقه في جميع الرحلات على حساب وقتها وعملها والتي بدورها أكدت على أن ذلك يأتي بدافع محبتها لبيت جالا والمدرسة وتقديرا لجهود السيدة هيلجا الكبيرة.

 

 

12345678910